الرأي العام

 

لديكم خبر,صورة,فيديو,أو شكاية تودون نشرها على موقعنا يمكنم مراسلتنا على الإيميل التالي:

arai24press@gmail.com

 0672723455

 

 

 

 

المقالات

حصري. لماذا زار قايد صالح بوتفليقة مساء الثلاثاء في زرالدة؟

 

botfa.jpg

 

تم تدبير العملية بذكاء! في الوقت الذي جمع فيه قايد صالح جميع كبار المسؤولين في البلاد بمقر وزارة الدفاع الوطني، كان عبد العزيز بوتفليقة، قد أعد استقالته رسميا لتسليمها إلى رئيس المجلس الدستوري، الطيب بلعيز، بحضور عبد القادر بن صالح، رئيس مجلس الأمة، المسؤول الثاني في الدولة.

بعد انتهاء هذا اللقاء بقليل، زار أحمد قايد صالح مقر الرئاسة في زرالدة، حيث يقيم عبد العزيز بوتفليقة لمقابلته وطمأنته بشأن مستقبل شقيقه سعيد. تم وضع الأخير، كما كشفتAlgérie Part، تحت الإقامة الجبرية لمنعه من تعطيل الانتقال السياسي الذي سيتم في الجزائر.

عبد العزيز تلقى تأكيدات بشأن سلامة سعيد المعنوية والبدنية، من قبل أحمد قايد صالح الملتزم بحماية إخوان بوتفليقة. وفقا لمصادرنا، حافظ عبد العزيز بوتفليقة وقايد صالح على صداقتهما ووعد الجنرال القديم صديقه “الرئيس” بأنه سيحرص على سلامته حتى أنفاسه الأخيرة.

حسب مصادرنا، عبد العزيز بوتفليقة طريح الفراش ومريض للغاية، وتدهورت صحته منذ عودته من سويسرا. هو نفسه كان سيوافق على مغادرته للسماح للجزائر بتغيير الصفحة وإنهاء حالة عدم الاستقرار الخطير الذي يهدد البلاد بعدما بذل شقيقه سعيد كل ما في وسعه لمحاولة الحفاظ على السلطة في أيدي “الأسرة” من خلال المجازفة بمواجهة جنرالات القيادة العليا العسكرية

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع